إنا نراك من المحسنين

اذهب الى الأسفل

إنا نراك من المحسنين

مُساهمة  مسافر في السبت 11 أكتوبر 2008, 4:31 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله حمد الشاكرين والصلاة والسلام على الأنبياء والمرسلين...


جميل هو قصص القران...

يقرب لأفهامنا مراد الله منا ويربينا من خلال مشاهد حية من قصص واقعية بكل ملابساتها...


جربت في رمضان المنصرم طريقة جديدة - على الأقل بالنسبة لي- وهي محاولة العيش في تفاصيل القصة خصوصا أن أسلوب القران - بدقة تصويره - يجعل من السهل تجسيد القصة وبث الروح فيها لتتحول إلى واقع معاش بأصواته وحركاته...


عشت مع "أَحْسَنَ الْقَصَصِ" فوجدت العجب العجاب...

قصة نبي الله يوسف ابن يعقوب ابن إسحاق ابن إبراهيم عليهم الصلاة والسلام...


شدني في القصة وضوح و انضباط شخصيات أبطال القصة - إن صحت التسمية - رغم تعدد المشاهد وطول الزمن وسأكتفي بتتبع شخصيتين لضيق الوقت, ولك أخي القارئ أن تعود لسورة يوسف وستجد ذلك واضحا جليا...


أبدأ بيوسف عليه السلام الذي نال إعجاب كل من تعامل معه عن قرب في كل مراحل حياته رغم تقلبها الشديد فمن طفل مدلل إلى عبد مملوك إلى سجين وأخيرا وزير, وهو في كل تلك المراحل مشهود له بحسن الخلق "إِنَّا نَرَاكَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ" , "أَيُّهَا الصِّدِّيقُ" , "مكين أمين" , "ا أَيُّهَا الْعَزِيزُ إِنَّ لَهُ أَبًا شَيْخًا كَبِيرًا فَخُذْ أَحَدَنَا مَكَانَهُ إِنَّا نَرَاكَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ" ...


كما نجده في كل مراحل حياته متعلق بالله يراقبه ويخشاه كما يتوكل عليه ويلتجئ إليه "قَالَ مَعَاذَ اللَّهِ" , "وَإِلاَّ تَصْرِفْ عَنِّي كَيْدَهُنَّ أَصْبُ إِلَيْهِنَّ" , "ذَلِكَ مِن فَضْلِ اللَّهِ عَلَيْنَا وَعَلَى النَّاسِ" , "يَا صَاحِبَيِ السِّجْنِ أَأَرْبَابٌ مُّتَفَرِّقُونَ خَيْرٌ أَمِ اللَّهُ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ"...


وجدت الصفح والعفو مع عفة اللسان صفة بارزة فلم ينتقم من أحد بل لم يُعرِض بأحد ممن أساء إليه...

"مَا بَالُ النِّسْوَةِ الَّلاتِي قَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ" ولم يذكر امرأة العزيز...

"فَأَسَرَّهَا يُوسُفُ فِي نَفْسِهِ وَلَمْ يُبْدِهَا لهم" وهو في موقف قوة...

"مَعَاذَ اللَّهِ أَن نَّأْخُذَ إِلاَّ مَن وَجَدْنَا مَتَاعَنَا عِندَهُ" ولم يقل من سرق...

"قَالَ لاَ تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ" , "وَأْتُونِي بِأَهْلِكُمْ أَجْمَعِينَ " هكذا دون قيد أو شرط...

"وَقَدْ أَحْسَنَ بِي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ" ولم يذكر خروجه من الجب وهو أعظم حتى لا يذكرهم بإساءتهم...

"مِن بَعْدِ أَن نَّزَغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي" مع أن الشيطان قد نزغ إخوته ولم ينزغه...


ولا عجب فهو الكريم ابن الكريم ابن الكريم ابن الكريم...



وهذا الخلق والتعلق بالله ما هو إلى زهرة من بستان والده نبي الله يعقوب عليه السلام ...


بتتبع بسيط لتلك الشخصية نجدها شخصية الأب المربي...

"قَالَ يَا بُنَيَّ لاَ تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُواْ لَكَ كَيْدًا إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلإِنسَانِ عَدُوٌّ مُّبِينٌ " , "يَا بَنِيَّ لاَ تَدْخُلُواْ مِن بَابٍ وَاحِدٍ وَادْخُلُواْ مِنْ أَبْوَابٍ مُّتَفَرِّقَةٍ"...


وهو الأب الرحيم الشفيق "إِنِّي لَيَحْزُنُنِي أَن تَذْهَبُواْ بِهِ" , "يَا أَسَفَى عَلَى يُوسُفَ وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ فَهُوَ كَظِيمٌ"...


وهو مؤمن بقضاء الله وقدره متضرعا له مع ثقة وأمل لا ينقطعان...

"قَالَ بَلْ سَوَّلَتْ لَكُمْ أَنفُسُكُمْ أَمْرًا فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ"

"فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ"

"قَالَ بَلْ سَوَّلَتْ لَكُمْ أَنفُسُكُمْ أَمْرًا فَصَبْرٌ جَمِيلٌ عَسَى اللَّهُ أَن يَأْتِيَنِي بِهِمْ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ"

"قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ"

"وَلاَ تَيْأَسُواْ مِن رَّوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لاَ يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللَّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ"

"قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ"



وأخيرا دعونا نقف للحظات مع هذه الخاتمة وهذه المناجاة بإخبات لله تعالى:


"رَبِّ قَدْ آتَيْتَنِي مِنَ الْمُلْكِ وَعَلَّمْتَنِي مِن تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ أَنتَ وَلِيِّي فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ"


اللهم آمين...

مما قرأت وأحببت

_________________

مسافر
عضو كابتن
عضو كابتن

عدد الرسائل : 227
تاريخ التسجيل : 29/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى